• 0%
    0 votes
  • Rate this show
    What did you think?
  • 1
    play
PosterPoster

Regret - الندم 2016
TV-PG

  • Ended
  • 2016-06-06T07:00:00Z
  • 45 mins
  • 22 hours, 30 mins
  • Action, Drama

Syrian series revolves around the story of a 40-year-old TV writer (Erwa), whose story begins on the night of Baghdad's fall, to show historical events and political turns from 2003 until now.
Ibrahim al-Ghoul (Saloum Haddad) begins his journey from scratch, builds himself and becomes a great business owner. He entrusts his management to his son, Suhail (Ahmad al-Ahmad), but leaves everything behind and decides to leave because of his cruel father's treatment , And changed him from his younger brother, "Erwa" (Mahmoud Nasr), who considered him a profiteer at his expense.
This is how the eldest son Abdo (Bassam Yakhour) manages the family's investments and develops them with a modern logic that harnesses him in favor of his ambitions for power and influence. He becomes a true, no limit to his sincerity without paying any attention to any human consideration. | عروة.. كاتب تلفزيوني.. في الواحدة والأربعين من عمره في عام 2016.. ولكن لنا معه عودة إلى الماضي وهو في عز الشباب ( 29 ) سنة.. وهذه العودة تكاد أن تكون معظم وقت المسلسل.. شابٌ وسيم، نزيه، وعاشق حقيقي، ولكنّ الحياة تطعنه في حبه وتدفعه إلى الوحدة، وبخاصةٍ في ظروف الحرب القاسية. يرصد النص علاقة عروة بعدة نساء قمن بتغير حياته ، وذلك في خط يوازي حكاية سورية البلد الممتدة من 2003- وحتى2015 ، حكايته مع (هناء) (طالبة في الهندسة المدنية) والتي ستتحول الى غصة حياته. ومن ثم لقائه برشا تلك الفتاة التي اقتحمت حياته فجأة.. طالبةٌ جامعية، فقيرة، طيبة ، تعيش في خوفٍ دائم: العتمة البرد، وأحياناً شيءٌ من الجوع، يجمعها القدر معا ، طليقته رزان ، إلى حكايته اليوم مع وداد الامرأة الصغيرة التي كانت في الثالثة من عمرها عندما التقاهاعروة مرةً أو مرتين وهي طفلةٌ بعد، .. ثم لم يرها بعد ذلك أبدا.. إنها وداد.. اعترضت طريقه ذات مساء بارد من شتاء 2015 في ساحة النجمة.. لم يعرفها، ولم تعرفه.. وحده المتفرج يعرف من تكون هذه المرأة.. لم تعد طفلة أبدا، فقد غدت شابةً مكتملة الأنوثة.

1 season

If you like Regret - الندم, check out...

Loading...